منتدي ثانوية ابادي بوسواليم(raseloued)

منتدي ثانوية ابادي بوسواليم(raseloued)

 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الآيات الأولى من سورة آل عِمْران : سبب النزول .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
malik.dz
عضو vib
عضو vib
avatar

مشاركاتي : 846
نقاط التميز : 18288
الجنس : ذكر
المهنة :
المزاج :
العمر : 25
الموقع : www.facbook.com
تاريخ التسجيل : 07/09/2010
الاوسمة : وسام العضو المميز

مُساهمةموضوع: الآيات الأولى من سورة آل عِمْران : سبب النزول .   الأحد 26 ديسمبر - 11:52

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]* [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]*[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]*مِن
قَبْلُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَأَنزَلَ ٱلْفُرْقَانَ إِنَّ ٱلَّذِينَ
كَفَرُواْ بِآيَاتِ ٱللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَٱللَّهُ عَزِيزٌ ذُو
ٱنْتِقَامٍ
*[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]*[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]*هُوَ
ٱلَّذِيۤ أَنزَلَ عَلَيْكَ ٱلْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ
أُمُّ ٱلْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ في
قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ٱبْتِغَاءَ
ٱلْفِتْنَةِ وَٱبْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلاَّ
ٱللَّهُ وَٱلرَّاسِخُونَ فِي ٱلْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ
مِّنْ عِندِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاَّ أُوْلُواْ ٱلأَلْبَابِ
*[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]*[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] . سورة آل عمران : الآيات 1 إلى 9 .
نزلت
هذه الآيات في وفد نصارى نجران وكانوا ستين راكباً، فيهم أربعة عشر من
أشرافهم ثلاثةً منهم أكابرهم " عبد المسيح " أميرهم و " الأيهم " مشيرهم و
" أبو حارثة بن علقمة " حبرُهم، فقدموا على النبي صلى الله عليه وسلم
فتكلم منهم أولئك الثلاثة معه فقالوا تارةً عيسى هو " الله " لأنه كان
يحيي الموتى، وتارةً هو " ابن الله " إِذ لم يكن له أب، وتارة إِنه " ثالث
ثلاثة " لقوله تعالى " فعلنا وقلنا " ولو كان واحداً لقال " فعلتُ وقلتُ "
فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم: ألستم تعلمون أن ربنا حيٌّ لا
يموت وأن عيسى يموت!! قالوا: بلى، قال ألستم تعلمون أنه لا يكون ولد إِلا
ويشبه أباه!! قالوا بلى، قال ألستم تعلمون أن ربنا قائم على كل شيء يكلؤه
ويحفظه ويرزقه فهل يملك عيسى شيئاً من ذلك؟ قالوا: لا، قال ألستم تعلمون
أن الله لا يخفى عليه شيء في الأرض ولا في السماء، فهل يعلم عيسى شيئاً من
ذلك إِلا ما علم؟ قالوا: لا، قال ألستم تعلمون أن ربنا لا يأكل الطعام ولا
يشرب الشراب ولا يحدث الحدث وأن عيسى كان يطعم الطعام ويشرب الشراب ويحدث
الحدث!! قالوا بلى فقال صلى الله عليه وسلم فكيف يكون كما زعمتم؟ فسكتوا
وأبوا إِلا الجحود فأنزل الله من أول السورة إِلى نيفٍ وثمانين آية.


صفوة التفاسير - الصابوني -
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الياس الصيد
نجم المنتدى
نجم المنتدى
avatar

مشاركاتي : 1292
نقاط التميز : 19794
الجنس : ذكر
المهنة :
المزاج :
العمر : 25
الموقع : www.kanibale2.roo7.biz
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
الاوسمة : وسام كبار الشخصيات

مُساهمةموضوع: رد: الآيات الأولى من سورة آل عِمْران : سبب النزول .   الأحد 26 ديسمبر - 15:01

hfhf
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الآيات الأولى من سورة آل عِمْران : سبب النزول .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» احمرار العين وعلاجه
» (( النزيف ــ من الأنف والأذن والفم ))
» - التواء رسغ اليد :
» صداع الرأس انواعه علاجه أسبابه نصائح
» وفاة داودي عبد الحي با تبلكوزة

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي ثانوية ابادي بوسواليم(raseloued) :: القسم الاسلامي :: القران الكــــريم-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
جميع حقوق الطبع و النشر محفوضة لمنتدى ابادي بوسواليم

facebook   twitter   youtube   rss  
Copyright ©2010 - 2011© imad Ghaoues.Copyright ©2010 - 2011© www.tiknikom.yoo7.com
جميع الآراء والتعليقات المطروحة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للمنتدى بل تمثل وجهة نظر كاتبها
»» إبراء ذمة إدارة المنتدى ، امام الله وامام جميع الزوار والاعضاء ، على مايحدث من تعارف بين الاعضاء او زوار على مايخالف ديننا الحنيف.